صحة عامة

سيدتي هل تعرفين فوائد الولادة القيصرية غير المتوقعة؟

الولادة القيصرية birth

تسعى الكثير من الأمهات لتجنّب الولادة القيصرية الا أن الامور لا تجري دائمًا كما ترغبن، ولكن لا داعي للقلق اذ كشفت دراسة جديدة أن عمليات الولادة القيصرية ليست كلّها متشابهة.
الدراسة التي نشرتها “مجلّة الاطباء الاميركيين” (Journal of American Medical Associates)، راقبت على مدى 15 سنة ولادة الأطفال البكر في اسكتلندا، للكشف عن صحتهم على المدى البعيد.
وتبيّن عبر الدراسة، أن الاطفال الذين يولدون عبر عملية قيصرية مخطّط سابقًا لها، يعانون من مشاكل صحية أكثر ممن يولدون بشكل طبيعي أو بعملية قيصرية طارئة، أي بعد أن تكون قد دخلت المرأة مرحلة المخاض. هذا ما شكل مفاجأة للباحثين الذين توقعوا أن تؤدي البيئة المجهزة سلفًا، طبيعية كانت أم قيصرية، لنتائج صحيّة أفضل.



اذًا، ما الذي يشكل هذا الفارق؟
من الشائع أن الولادة الطبيعية تربط الطفل بالبكتيريا الموجودة بجسم المرأة، ما يساعد جهاز مناعة الطفل على النمو، بحسب الباحث الرئيسي في الدراسة مايريد بلاك.
قد تبدو هذه الفكرة صحيحة، غير أن عدم انتظار بدء المخاض بشكل طبيعي، يؤدي إلى قطع كل التغيرات الطبيعية الجسدية والاستعدادات للولادة التي تتمّ في آخر مراحل الحمل، بحسب ما تشرح مديرة برنامج “Childbirth Connection” في الشراكة الوطنية للمرأة والعائلة لـ”نيو يورك تايمز”.

مقالات ذات صلة
أسباب تساقط الشعر بعد الولادة وعلاج هذه المشكلة 
ما هو الزمن الأنسب لولادة التوأم  
وصفة قوية للتخلص من تمدد الجلد بعد الولادة   

يُشار إلى أن الاطفال المولودين بعملية قيصرية يعانون من خطر أكبر من المعاناة من الربو مقابل المولودين طبيعيًا. ولكن هؤلاء المولودون بعملية قيصرية مفاجئة، أقل عرضة بنسبة 35 % للمعاناة من النوع الاول من السكري مقارنة مع المولودين بعملية قيصرية محضرة مسبقًا.
في كلّ الاحوال، يُنصح بالاستعداد لكلّ ما هو غير متوقع عند الاقتراب من موعد المخاض والولادة.
المصدر : السومرية نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى