اللياقة البدنية

التمارين الرياضية تنقص من نسبة الإصابة بسرطان الثدي

تم اكتشاف من طرف العديد من الباحثتين أن المرأة التي تمارس التمارين الرياضة تقلص نسبة إصابتها بمرض سرطان الثدي، و هذا لكون الجسم يفرز مادة هرمون الإستروجين أثناء الرياضة و هذه المادة هي التي تسبب الإصابة سرطان الثدي، و على غرار السيدات اللواتي لا يمارسن الرياضة فإن نسبتهن تزيد،

لهذا قام الباحثون بحملات توعية لسيدات كي يقمن بتمارين رياضية بانتظام و بشكل يومي كي يتم الحد من وثيرة ارتفاع نسبة المصابات بهذا المرض الخطير، كما أنه تم علاج بعض الحالات في المراحل الأولى بالقيام بتمارين رياضية و بفضل الجهود التي تم القيام بها فقد شفيت العديد من السيدات من هذا المرض،




لذا ننصحك سيدتي أن تجعلي التمارين الرياضية من بين برامجك اليومية الصباحية، و من بين التمارين التي سننصحك بها تمارين شد الظهر و الخصر و الصدر و يفضل التركيز على تمارين الصدر أكثر، و إلى جانب هذه التمارين يمكنك أن تمارسي رياضة الجري البطيء و المشي السريع و تمارسي السباحة لكون هذه الأخيرة تساعد على الحصول على جسم صحي و رشيق إضافة إلى أنه أثناء ممارسة السباحة فإن كل أعضاء الجسم تعمل و تتحرك خصوصا عضلات الرجلين و الكتفين و الصدر،

و إلى جانب ممارستك التمارين ننصحك أن تنتبهي للأغذية التي تتناولينها كل يوم و يستحسن أن تبتعدي عن الأغذية الجاهزة و المعلبة و تناولي الأغذية الطبيعية الصحية لكونها تحتوي على مواد طبيعية تتوفر على فوائد صحية كثيرة، و بتناولك الأغذية الصحية و ممارستك لرياضة كوني متأكدة أنك ستنجحين في تخفيض نسبة إصابتك بسرطان الثدي.
تمارين الرياضية لها مجموعة من الإيجابيات و الفوائد الكثيرة و المختلفة على صحة الإنسان و تساعده على التخلص من مجموعة من الأمراض الصحية التي تصيبه فالرياضة تعمل كمعالج للجسم، و تمنحه الطاقة التي يحتاجها لتقوية مناعته ليقدر على طرد كل الأمراض، و الجراثيم و المكروبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى